استشاري نفسي: 90% من الأطفال المتعاطين للمخدرات بسبب "الأسرة"

استشاري نفسي: 90% من الأطفال المتعاطين للمخدرات بسبب "الأسرة"

حذر الدكتور محمد مختار صالح، استشاري الصحة النفسية، من انتشار بدائل المواد المخدرة والمتاحة أمام الأطفال، مثل الكلة.


وأوضح خلال لقائه مع الإعلامية لبنى عسل في برنامج "الحياة اليوم" المذاع عبر فضائية "الحياة"، أن المواد المخدرة مثل الكولة تكمن خطورتها في أنها تعمل على تلف المخ، لأنها تصعد من الأنف مباشرة للمخ.


وأكد استشاري الصحة النفسية، وجود ارتباط قوي بين تعاطي الأطفال وبين وجود مشاكل في الأسرة، أو تعاطي الأبوين، موضحًا أن 90% من الأطفال المتعاطين يحكمهم الأسرة وما يحدث فيها من تعاطي، وقوة المجموعة التي يصاحبها ما يطلق عليهم "أصدقاء السوء".