عاجل.. بيان مهم لمجلس الوزراء بشأن القمر الصناعي المصري "طيبة - 1"

عاجل.. بيان مهم لمجلس الوزراء بشأن القمر الصناعي المصري "طيبة - 1"

أعلنت رئاسة مجلس الوزراء، اعتزام مصر إطلاق القمر الصناعي المصري الأول، لأغراض الاتصالات "طيبة -1" 22 نوفمبر الحالي، بواسطة شركة "آريان سبيس" الفرنسية على صاروخ الإطلاق "آريان-5"، من قاعدة الإطلاق بمدينة كورو بإقليم جويانا الفرنسية بأمريكا الجنوبية


مجلس الوزراء، قال في بيان له منذ قليل، إنّ الشركة أنهت عمليات اختبار أنظمة القمر الصناعي للتأكد من سلامتها وعدم تأثرها بعملية الشحن، فضلا عن اختبار التوائم الميكانيكي والكهربي بين القمر وقاعدة الإطلاق المخصصة، والانتهاء من ملء خزانات الوقود التي ستمكن القمر من البقاء في الموقع المداري المخصص له لمدة 15 عاما، إذ يعمل القمر على توفير خدمات الإنترنت عريض النطاق للأفراد والشركات بمصر وبعض دول شمال أفريقيا ودول حوض النيل.


وأوضح المجلس، أن "الحكومة المصرية تتولى عملية الإدارة والتحكم في القمر الصناعي (طيبة -1) عقب إطلاقه، لتقديم خدمات الاتصالات للمؤسسات الحكومية، وتقدم الشركة الوطنية المصرية خدمة الاتصالات الفضائية للأغراض التجارية".


وواصلت: "وبإطلاق القمر المصري (طيبة -1) تدخل مصر عالم الأقمار الصناعية المخصصة لأغراض الاتصالات، بما يمثل نقلة كبيرة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ويدعم جهود التنمية الشاملة التي تنفذها الدولة على كل شبر من أرض مصر وفقا لخطة علمية دقيقة، تحقق الاستفادة والاستغلال الأمثل لموارد مصر الطبيعية والصناعية والبشرية لتوفير حياة كريمة للمواطن المصري، ووضع مصر في المكانة التي تستحقها إقليميا ودوليا".

  • كلمات دليلية
  • القمر الصناعي