ندوة حول مؤشر الحوكمة في إفريقيا اليوم

مؤشر الحوكمة مؤشر الحوكمة

يعقد المركز المصرى للدراسات الاقتصادية، اليوم الأحد، ندوة بعنوان «مؤشر الحوكمة في أفريقيا.. مبادرة مؤسسة مو إبراهيم»، ويستضيف المركز خلال الندوة مؤسسة "مو إبراهيم" لعرض تقرير الحوكمة في أفريقيا لعام 2018، وتقوم المؤسسة الأفريقية الرائدة بإجراء مؤشر للحوكمة في القارة الأفريقية منذ 12 عاما، بهدف الفهم والتعرف على أداء الدول المختلفة في أفريقيا.


وتستضيف الندوة مسئولي مؤسسة "مو إبراهيم"، ومسئولين بالحكومة، ونخبة من الخبراء والمتخصصين وسفراء الدول الأفريقية في القاهرة ومجموعة من المستثمرين لمناقشة نتائج تقرير مؤشر الحكومة في أفريقيا لعام 2018، وفرص وتحديات القارة السمراء في النمو والاستثمار وتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وتوجهات البلدان الأفريقية المختلفة، والدول التي حققت أداءً جيدا في القارة والعوامل الأساسية لذلك، كما تخصص الندوة جلسة خاصة لمناقشة أداء مصر في مؤشر مو إبراهيم للحوكمة في أفريقيا خلال الفترة من 2008 حتى 2017.


وقالت الدكتورة عبلة عبد اللطيف، المدير التنفيذي ومدير البحوث بالمركز، إن القارة الأفريقية ثرية جدا بمواردها الطبيعية والبشرية ووفرة رأس المال، وهو ما أدركته القوى العالمية التي ساهمت بالكثير من الاستثمارات في دول القارة، ورغم إيجابية هذه الخطوات إلا أنها تخدم مصالح الشركات والدول الأجنبية أكثر مما تحققه من مصالح طويلة الأجل للشعوب الأفريقية.


وأكدت عبد اللطيف أن تحقيق التنمية المستدامة في أفريقيا يجب أن ينبع من داخلها بجهود جماعية من جميع الدول الأفريقية، وهو ما يتطلب الكشف عن المواهب الأفريقية ودعم الشركات الناشئة، وربط المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالشركات الكبيرة، فضلا عن أهمية دمج جميع قدرات القارة لتسهيل التجارة والاستثمار والتنمية بها، وهو ما يتحقق بفهم كيفية أداء الدول الأفريقية، وهو الدور الذي تلعبه مؤسسة مو إبراهيم من خلال إجراء مؤشر الحوكمة بالقارة منذ نحو 12 عاما.