الاتحاد الأوروبي يمدد العقوبات ضد 4 من عناصر المخابرات الروسية

أرشيفية أرشيفية

وافق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي ، اليوم الإثنين ، على تمديد العقوبات المفروضة ضد أربعة من عناصر جهاز المخابرات الروسية لمدة عام آخر؛ وذلك بسبب ما تردد عن علاقتهم بحادث تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته باستخدام غاز الأعصاب في مدينة سالزبري البريطانية العام الماضي.

وذكرت قناة "روسيا اليوم"، في نشرتها باللغة الإنجليزية ، أن وزراء خارجية الاتحاد قرروا خلال اجتماعهم المنعقد في بروكسل ، تمديد العقوبات المفروضة ضد المواطنين الروس الأربعة حتى السادس عشر من أكتوبر 2020.

وأوضح مجلس الاتحاد الأوروبي ، في بيان أصدره بهذا الصدد ، أن قرار تمديد العقوبات يأتي في إطار الجهود التي يبذلها الاتحاد الأوروبي لمكافحة استخدام وانتشار الأسلحة الكيماوية.