3.6 مليون جنيه مستحقات لورثة مصري توفي في حادث بالسعودية‎

أرشيفية أرشيفية

أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، أن مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالرياض بالمملكة العربية السعودية، نجح في متابعة صرف مستحقات وبوليصة تأمين علي الحياة لمواطن مصري توفي في حادث مروري بالعاصمة الرياض، بقيمة إجمالية 816 ألفا و123 ريالا سعوديا، أي ما يعادل 3 ملايين و607 جنيهات مصرية، وذلك فى إطار الحفاظ على حقوق العمالة المصرية فى الخارج وحمايتها وصيانتها ومتابعة مستحقاتها وحل مشاكلها أول بأول. 


وأوضح هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة، أن وزير القوى العاملة كان قد كلف مكتب التمثيل العمالى بجدة بمتابعة مستحقات المواطن المصري "ج. أ" المتوفي في حادث مروري وكان يعمل لدى إحدى الشركات العاملة في قطاع الصناعة بمدينة الدمام وشغل بها وظيفة نائب مدير الجودة.


وبالتواصل مع الملحق العمالي الدكتور ياسر غازي قال: إنه تابع مع مدير إدارة الموارد البشرية بالشركة كافة المستندات المتعلقة بالفقيد بما فيها تقرير إدارة مرور المنطقة الشرقية والذي يفيد بوفاة المواطن نتيجة حادث دهس بالسيارة في أثناء عبوره للطريق العام، الأمر الذي أودي بحياته، فضلا عن تقرير مفصل عن ما يستحقه الفقيد من مستحقات عن فترة عمله بالشركة منذ استلامه العمل في 9 يناير 2019وحتى تاريخ وفاته .


وأتضح أنه يحق له مبلغ 816 ألفا و123 ريالا سعوديا، وهي عبارة عن قسمين القسم الأول يمثل مكافأة نهاية الخدمة ورصيد الإجازات وتبلغ 3 ألاف و723 ريالا سعوديا، وذلك عن مدة عمله بالشركة وهي 49 يوما فقط، وتم صرفها لورثته.


والقسم الثاني مبلغ 812 ألفا و400 ريال تمثل تأمين على الحياة وتم صرفه، وبذلك يصل إجمالي تلك المستحقات ما يعادل 3 ملايين و607 جنيهات مصرية.