وزيرة الصحة تزور مستشفى العلمين لتطمئن على تركيب 4 تكييفات بها

أرشيفية أرشيفية

زارت وزيرة الصحة والسكان أمس، مستشفى العلمين لمتابعة تنفيذ ما وجهت به أثناء زيارتها التفقدية أول أيام عيد الأضحى، من تركيب أجهزة التكييف بأقسام المستشفى، والوقوف على أعمال التطوير.


وأوضح مستشار وزير الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة أن الوزيرة عقدت اجتماعًا مع إدارة المستشفى واللواء محمد إسماعيل رئيس قسم الدعم الفني والمشروعات بالوزارة، والشركة المنفذة لأعمال تطوير المستشفى لمتابعة سير العمل والتوجيه بسرعة الانتهاء من تسليم أقسام ووحدات المستشفى.


وأضاف أن الوزيرة اطمأنت بنفسها على تركيب ٤ أجهزة تكييف بقسم الطوارئ، كما وجهت بسرعة تشغيل التكييف المركزي للمستشفى وتركيب تكيفات لقسم الغسيل الكلوي ضمن المرحلة الأولى من خطة التطوير الأسبوع المقبل.


ومن جانبه أكد دكتور محمد ظريف مدير مستشفى العلمين أنه خلال الاجتماع تم الاتفاق على الانتهاء من أعمال تطوير المرحلة الأولى الأسبوع المقبل من جاهزية غرف العناية المركزة وتشمل ١١ سرير بالعزل، وجناح العمليات وغرف الإفاقة وقسم الحضانات، بالإضافة إلي ١٤ غرفة بالقسم الداخلي، والانتهاء من تركيبات التكييف المركزي بأقسام ووحدات المستشفى.


وأشار ظريف إلى جاهزية المستشفى وأن جميع الأطقم الطبية تعمل على مدار ٢٤ ساعة وبكافة الإمكانيات المتاحة لحين الانتهاء من أعمال التطوير، حيث أنه خلال يومي "عرفة وعيد الأضحى" تم إجراء ٧ عمليات جراحية بين نساء وجراحات عامة، وحجز ٤ حالات بالعناية المركزة، و٣ حالات بقسم الحضانات، بالإضافة إلي استقبال ٧ حالات مرضية بالأقسام الداخلية.