الفتح | مفتي السعودية: من زعم أن صيام عاشوراء أكذوبة.. إما جاهل أو ضال

مفتي السعودية: من زعم أن صيام عاشوراء أكذوبة.. إما جاهل أو ضال

كتــبه : الفتح

الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ
أكد مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، أن من زعم أن صيام عاشوراء أكذوبة إما جاهل أو ضال، حاثاً عموم المسلمين على الصيام اليوم الأحد التاسع من محرم وكذا الإثنين يوم عاشوراء.

جاء ذلك في برنامجه الأسبوعي " ينابيع الفتوى" الذي تبثه إذاعة نداء الإسلام من مكة المكرمة، مستشهداً بما جاء به صحيح البخاري: "نحبه ونقدره ونرى العمل به واجباً والطعن فيه إما لجهل أو ضلال"، مؤكداً أن الطعن في أئمة الإسلام الأعلام الذين تلقت عنهم الأمة بالقبول، هو علامة زيغ في القلب.

وأبان أن "من يزعم أن في البخاري أحاديث مكذوبة وأن الأحاديث صيام عاشوراء مكذوبة فكل هذا من ضلاله، أو جهله وشكه في هذا الدين لأن صحيح البخاري متلقى بالقبول، وأجمع المسلمون على قبوله وقبول أحاديثه"، وفقاً لما نقلته صحيفة عكاظ السعودية.

واستشهد بقصة للرسول بالقول: "قدم النبي إلى المدينة مهاجراً فرأى اليهود يصومون اليوم العاشر من محرم، فسألهم لماذا؟ قالوا هذا يوم أنجى الله فيه موسى وقومه وأغرق فيه فرعون وقومه فصامه موسى شكراً لله فنحن نصومه شكراً لله فقال صلى الله عليه وسلم: "نحن أحق وأولى بموسى منكم، فصامه وأمر بصيامه".