الفتح | رئيس "خارجية البرلمان" يبحث العلاقات الثنائية مع سفيرة كولومبيا

رئيس "خارجية البرلمان" يبحث العلاقات الثنائية مع سفيرة كولومبيا

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

استقبل النائب كريم درويش، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، سفيرة دولة كولومبيا لدي القاهرة، آنا ميلينا مونيوز دي جافيريا، بمكتبه بالبرلمان في حضور النائب طارق الخولي، أمين سر اللجنة.


ويأتي اللقاء المنعقد بمقر مجلس النواب النواب المصرى، بين لجنة العلاقات الخارجية وسفيرة دولة كولومبيا، في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.


وأكد النائب كريم درويش، على ما تُوليه السياسة الخارجية المصرية من اهتمام بتعزيز علاقات مصر الدولية وانفتاحها على كافة القوى الدولية خاصة دولة كولومبيا التي تجمعها مع مصر علاقات تاريخية وقواسم مشتركة بين البلدين اللذين يتمتعان بموروث حضاري متميز، مشيرًا إلى أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في كافة المجالات خاصة في مجال العلاقات البرلمانية والاقتصادية والتجارية والصحية والتعليمية والثقافية والسياحية بين البلدين.


وتابع: أن مجالات التعاون بين البلدين تتسع للتعاون في القضايا الدولية والخارجية في المحافل الدولية في ضوء القضايا ذات الأولوية في السياسة الخارجية المصرية ومنها تحقيق الاستقرار والتنمية ومكافحة الإرهاب والتطرف وغيرها من القضايا ذات الاهتمام المشتركة خاصة في ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي وما تضطلع به من دور إقليمي وعالمي لتحقيق التـــنمية وتعزيز التعاون مع كـافة الدول.


كما أكد على حرص تعزيز العلاقات التجارية بين مصر وكولمبيا وضرورة العمل على زيادة الصادرات الزراعية وخاصة الفاكهة، ودراسة ما يتصل بذلك من اعتبارات مالية وفنية تتصل بالنقل الجوي بين البلدين.


من جانبها أكدت السفيرة الكولومبية آنا ميلينا، على حرص بلادها على تعزيز التعاون مع مصر في كافة المجالات البرلمانية والاقتصادية والتجارية والثقافية والسياحية مستعرضة مجالات التعاون الراهنة في العلاقات المصرية الكولومبية، والدور المأمول لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب المصري في تذليل ما قد يعترض تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين وسبل تفعيل دراسة إنشاء منطقة تجارة حرة بين البلدين.