الفتح | أزمة هواوي تضرب أسعار "المستعمل"

أزمة هواوي تضرب أسعار "المستعمل"

كتــبه : وكالات

أرشيفية

انعكست أزمة "هواوي" مع الحكومة الأمريكية على سوق الهواتف المستعملة، حيث هبطت أسعار أحدث جهاز أطلقته الشركة الصينية مؤخرا إلى مستوى قياسي، مقارنة مع أجهزة شركات أخرى لا تزال تحتفظ بأسعار أعلى بكثير.

ففي أحد أكثر مواقع الهواتف الذكية شعبية في بريطانيا، يمكن بيع هاتف +Samsung S10، وهو في حالة جيدة، بمبلغ 510 جنيهات إسترلينية (650 دولارا).

لكن في الموقع نفسه، يعرض جهاز Huawei P30 Pro، وهو في حالة جيدة أيضا، بمبلغ 100 جنيه إسترليني فقط، أي أقل من 130 دولارا.

بينما فقد هاتف "سامسونغ" حوالي 45 بالمئة من قيمته عند بيعه مستعملا، وهذا وضع طبيعي، فقد جهاز "هواوي" ما يقرب من 90 بالمئة من قيمته، وفق ما ذكر موقع "فوربس".

ووفقا لموقع سكاي نيوز عربية تصف الولايات المتحدة شركة "هواوي" بأنها تهديد على الأمن القومي، كما أدرجت الشركة على القائمة السوداء التي تمنع شركات أميركية من بيعها شرائح إلكترونية ومكونات أخرى دون الحصول على تصريح حكومي.