الفتح | طلب استدعاء لوزير التعليم لبحث أزمة المعلمين المؤقتين

طلب استدعاء لوزير التعليم لبحث أزمة المعلمين المؤقتين

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

تقدم إبراهيم عبدالوهاب، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل إلى الدكتور علي عبدالعال، موجه إلى وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي، لتجديد عقود المعلمين الذين يعملون بشكل مؤقت، وتنتهي مدة التعاقد معهم بنهاية الشهر الجاري.

وأكد النائب في بيانه، ضرورة وضع مطالب أعضاء نواب البرلمان باستدعاء وزير التربية والتعليم لبحث هذه الأزمة خلال الجلسة العامة المقبلة للبرلمان، للاستماع إلى رأيه النهائي، والوصول إلى حلول مُرضية لآلاف المعلمين الذين سيتضررون من جراء إنهاء عقودهم ومن ثم وقف مصادر رزقهم في ظل هذه الظروف الاقتصادية التي يعلمها الجميع.

وأوضح أن تجديد عقود هؤلاء المعلمين في صالح وزارة التربية والتعليم قبل أن يكون في صالح المعلمين أنفسهم، فهؤلاء أصبحوا مؤهلين نتيجة الخبرات والدورات التدريبية والتأهيلية التي حصلوا عليها، ودفعت الوزارة ملايين الجنيهات من ميزانيتها لإعداد هؤلاء المعلمين جيدًا.

وتابع عضو مجلس النواب: "علينا أن ننظر بعين الاعتبار إلى أوضاع هؤلاء المعلمين وأسرهم، الذين لا أمل لهم سوى الوقوف بجانبهم في أزمتهم، والحفاظ على حقوقهم المشروعة، بعدما أفنوا أعمارهم في المراحل الدراسية، وما بين عشيةً وضحاها تخرج علينا وزارة التربية والتعليم بإنهاء عقود هؤلاء المعلمين، دون الاعتبار إلى مصير هؤلاء والنتائج الوخيمة المترتبة على هذا القرار، بما له من تأثير سلبي ونفسي على حياتهم".