الفتح | العربية للتصنيع: نسعى لتعظيم المكون المحلى من تصنيع السرنجات الآمنة لـ100%

العربية للتصنيع: نسعى لتعظيم المكون المحلى من تصنيع السرنجات الآمنة لـ100%

كتــبه : أحمد سعيد

عبدالمنعم التراس،

أكد الفريق عبدالمنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، على أهمية المُشاركة فى تعميق التصنيع المحلى للسرنجات الآمنة، وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى، لنقل وتوطين التكنولوجيا وزيادة نسب المكون المحلى بالصناعات الطبية، مؤكدًا تطلع الهيئة للتعاون مع الخبرات العالمية لدعم الخدمات العلاجية والبحثية، وفقًا لمعايير الجودة العالمية.

 

جاء هذا خلال توقيع مُذكرة للتفاهم مع كل من شركة سيف جارد ميديكال المجرية، وشركة كى افتى تيكنيديل انترناشونال الإيطالية، وشركة الجمهورية للكيماويات والمستلزمات الطبية.


وفى هذا الصدد، أوضح التراس، أن الهيئة العربية للتصنيع، تساهم فى مكونات التصنيع بنسبة كبيرة على أن تتعاظم نسبة المكون المحلى خلال السنوات المقبلة وصولا إلى 100%، مضيفًا أن الهيئة تحرص على المشاركة فى دعم كافة مبادرات رئيس الجمهورية للرعاية الصحية فى إطار المشروع القومى لمصر 2030.


وذكر أن مجالات التعاون تتضمن تبادل الخبرات ونقل وتوطين التكنولوجيا العالمية وتدريب الكوادر البشرية، مشيرًا إلى الإتفاق على التصنيع المشترك بالاستفادة من القاعدة الصناعية المتطورة بالهيئة العربية للتصنيع.


وأشار رئيس الهيئة العربية للتصنيع، إلى أن الهيئة تستهدف بهذا التعاون تحقيق الاكتفاء الذاتى من السرنجات الآمنة لوزارة الصحة وكافة المؤسسات الطبية والعلاجية  وتوفير احتياجات السوق المصرى وتصدير الفائض للأسواق العربية والإفريقية.