الفتح | وزير الري يزور مشروعات حماية الشواطئ والتعامل مع ملوحة التربة في هولندا

وزير الري يزور مشروعات حماية الشواطئ والتعامل مع ملوحة التربة في هولندا

كتــبه : ناجح مصطفى

محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري

زار الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، يرافقه الوفد المصري أعضاء المجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه، مشروعات لحماية الشواطئ بمدينة لاهاي للتعرف على طرق حماية الشواطئ المختلفة المستخدمة في هولندا، والتي تعد إحدى الدول المعرضة بشدة لمخاطر التغيرات المناخية، حيث شملت الزيارة أعمال الحماية باستخدام طرق مبتكرة تتماشي مع الطبيعة ولا تتعارض معها، وكذلك نماذج لحماية الشواطئ تجمع بين الحماية وبين خلق أنشطة تنموية وترفيهية بها.


كما شملت الزيارة الميدانية زيارة مدينة روتردام للاطلاع على استراتيجيتها من أجل جعل المدينة أكثر تكيفا في مواجهة تأثيرات التغيرات المناخية.


وهدفت الزيارة إلى مناقشة محاور تلك الاستراتيجية، خاصة في ظل تشابه التحديات التي تواجهها روتردام مع التحديات التي تواجهها العديد من المدن المصرية على ساحل البحر المتوسط.


وشملت الزيارة منطقة زيلاند، وذلك للاطلاع على أكبر أعمال ومنشآت الحماية في هولندا من مخاطر التغيرات المناخية وارتفاع سطح البحر، كما أن تلك المنطقة تشهد العديد من التحديات التي تتعلق بزيادة الملوحة في الأراضي الزراعية بها، كما هو الحال في مناطق عديدة من دلتا نهر النيل خاصة في شمال الدلتا، وقد دار نقاش حول أهم الإجراءات المتبعة والأفكار المبتكرة التي تستخدم في منطقة زيلاند وكذلك في دلتا النيل في مصر للتعامل مع تلك الملوحة.


جدير بالذكر أن المجلس الاستشاري المصري الهولندي لإدارة المياه تم تأسيسه عام 1976 وهو يعمل منذ ذلك الحين على دعم تبادل الخبرات بين الحكومتين المصرية والهولندية في موضوعات تخطيط وإدارة الموارد المائية وعلى رأسها تعظيم العائد من المياه في قطاع الزراعة وتحسين نوعية المياه وتقنيات معالجة الصرف الصحي والإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية. 


تجدر الإشارة إلى مرافقة السيد أمجد عبد الغفار، سفير مصر بهولندا، ونائبه وأعضاء السفارة للوفد المصرى فى جميع الاجتماعات والزيارات الميدانية من أجل العمل على تذليل جميع العقبات لتحقيق أقصى استفادة من الزيارة.