الفتح | كيف نجعل بيوتنا جنة الدنيا

كيف نجعل بيوتنا جنة الدنيا

كتــبه : الفتح

بقلم- آمال عبد الله


كيف نجعل بيوتنا جنة الدنيا

بقلم- آمال عبد الله

إن كثرة انتشار الهموم والأحزان، والشعور بالخوف، وعدم الاطمئنان، وفساد بعض الأبناء أخلاقيًا ودينيًا، وكثرة مشاكل الزوج والزوجة، وكثرة انتشار الطلاق، وعدم الاستقرار في أغلب بيوت المسلمين؛ سببه الحقيقي البعد عن الله، وعن الدين، وعن سنة النبي صلى الله عليه وسلم، وعدم الرضا بما قسمه الله لنا. 

في بداية الأمر فكل فرد فينا مقصر تجاه الله -عز وجل-، فيجب أن نلملم شتات قلوبنا، ونعود أقوى من جديد، نكثر من الاستغفار، ونفتح المصاحف، وننظف قلوبنا من الحقد والحسد، ونتلاشى ملاحقة أحوال الناس، ونترك الغيبة والنميمة والقِيل والقال.

 فعلى النساء أن ينشغلن بأنفسهن، فكل واحدة تعيد ترتيب حياتها، فتهتم بزوجها وأولادها، وتبعد عن وسائل التواصل الاجتماعي قدر المستطاع. 

وفي وقت الفراغ بعد الانتهاء من الاهتمامات الأولى، وتزكية النفس بقراءة ورد يومي من القرآن الكريم، يحب علينا أن نعود إلى قراءة الكتب النافعة مثل قراءة كتب السيرة النبوية، وغيرها.

لابد أن نحاول ونجتهد، ووقتها سنجد الحياة أجمل وأفضل بإذن الله بطاعة الله، والتمسك بسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، أعاننا الله وإياكم على فعل كل ما يحبه الله ويرضاه، وجعل الله بيوت المسلمين في سعادة دائمة.