الفتح | وزير الدفاع: القوات المسلحة درع الوطن وسيفه في مواجهة الإرهاب

وزير الدفاع: القوات المسلحة درع الوطن وسيفه في مواجهة الإرهاب

كتــبه : ناجح مصطفى

محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع

التقى الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، عددا من مقاتلى القوات المسلحة من الضباط وضباط الصف والصناع العسكريين والجنود بنطاق المنطقة المركزية العسكرية.


بدأ اللقاء بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح شهداء الواجب من أبطال القوات المسلحة والشرطة الذين قدموا أرواحهم دفاعًا عن أمن واستقرار الوطن، ونقل القائد العام تحية الرئيس عبدالفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة لأبطال القوات المسلحة، واعتزازه بعطائهم وتضحياتهم للحفاظ على الأمانة التى كلفهم بها الشعب لحماية مقدساته وسلامة أراضيه.


أكد القائد العام أن رجال القوات المسلحة درع الوطن وسيفه فى مواجهة مخاطر الإرهاب، وكل من يحاول المساس بأمن مصر وحدودها وسيادة شعبها، مطالبًا رجال القوات المسلحة باليقظة والاستعداد الدائم والحفاظ على أعلى معدلات الكفاءة والاستعداد القتالى لتنفيذ كافة المهام التي تسند إليهم تحت مختلف الظروف.


واستعرض القائد العام خلال اللقاء عددا من الموضوعات المرتبطة بجهود القوات المسلحة فى حماية الأمن القومي المصرى، مشيدا بالنجاحات التى حققتها العملية الشاملة "سيناء 2018" فى مكافحة الإرهاب على كافة الاتجاهات الاستراتيجية، وتضييق الخناق على العناصر الإرهابية لتوفير المناخ الآمن للتنمية والاستثمار بسيناء.


وأشار القائد العام إلى أن القوات المسلحة تساهم بإمكاناتها فى دعم مقومات التنمية الشاملة وتخفيف العبء عن كاهل المواطنين، بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة فى إطار منظومة الإصلاح الاقتصادى التى تتبعها القيادة السياسية للنهوض بالوطن فى مختلف المجالات، لتوفير مستوى معيشة أفضل للشعب المصرى بأسره.


وأدار الفريق أول محمد زكى حوارا مع رجال القوات المسلحة واستمع إلى تساؤلاتهم واستفساراتهم، تجاه مختلف القضايا والموضوعات على الساحتين الداخلية والخارجية، مشددًا على ضرورة الاهتمام بالتدريب والاستعداد القتالى واللياقة البدنية داخل الوحدات والتشكيلات لبناء الفرد المقاتل الذى يمتلك الاحترافية فى تنفيذ المهام، مؤكدًا أن رجال القوات المسلحة جزء من شعب أصيل يعملون على قلب رجل واحد للدفاع عن أمن مصر واستقرارها ويقاتلون من أجل أمنها وسلامتها ورخاء شعبها العظيم.