الفتح | وزارة الري تزيل المخلفات من بحر البقر

وزارة الري تزيل المخلفات من بحر البقر

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

قام اليوم الدكتور رجب عبد العظيم، يرافقه عدد من قيادات الوزارة ومسئولى الري والصرف والميكانيكا والكهرباء، بزيارة تفقدية لمحافظة الشرقية وذلك لمتابعة وتفقد منظومة العمل الجارية حاليا على مستوى الإدارة المركزية للموارد المائية والري بالمحافظة، والوقوف على مجريات الأمور بشأن العمليات الجاري تنفيذها في مجال تطهير ونزع الحشائش وصيانة المجاري المائية بالمحافظة من ترع ومصارف رئيسية وفرعية وغيرها من شبكة الري والصرف من أجل ضمان توفير كافة التصرفات المائية اللازمة لري الزراعات الصيفية والوفاء باحتياجات كافة الزمامات بنهايات الترع إلى جانب الإستعداد لموسم الزراعات الشتوية، فضلا عن تلبية متطلبات أغراض الصناعة والشرب والاحتياجات المنزلية بمختلف المحافظات. 


تأتي هذه الجوالة الميدانية في إطار توجيهات الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري لكافة الأجهزة والقطاعات المعنية والإدارات المركزية بالمحافظات بتنفيذ كافة أعمال الصيانة والتطهير ونزع الحشائش وورد النيل والأعشاب والتدبيش لشبكة الترع والمصارف على مستوى الجمهورية.


واستهل الدكتور رجب عبد العظيم ومرافقوه جولتهم بتفقد بحر مويس - المجرى المائي الرئيسي لمحافظة الشرقية والذي يبلغ طوله ٦٧.٨٠٠ كم والمغذي لزمام إدارتي ري شرق الشرقية (٢١١ ألف فدان) وغرب الشرقية(٣٠٤ ألف فدان ، وتم الاطمئنان على المجرى المائي وتقدم سير العمل في أعمال التطهير الجاري تنفيذها حاليًا للحفاظ على نظافته وكفاءته .. كذلك تم المرور على قنطرة مصب بحر أبو الاخضر(فم بحر فاقوس) وبحر فاقوس ووجد المجري المائي نظيف وبحالة حسنة ، إلى جانب على ترعة الوادي الشرقي ووجد المجري المائي نظيف وبحالة حسنة ، فضلا عن تفقد ترعة الوادي الغربي المغطاة داخل مدينة الزقازيق.


كما تضمنت الجولة تفقد بعض المشروعات الاستثمارية وزيارة لموقع تنفيذ قنطرة ك ١٣.٥٠٠ على ترعة الوادي الشرقي لتحسين ادارة الموارد المائية والحفاظ عليها وترشيدها ، علاوة على تفقد مركز الطوارئ والورش للتأكد من جاهزيتها في إطار استعدادات الوزارة لأي سيول أو أمطار غزيرة قد تحدث والمركز يخدم منطقة شرق الدلتا بأكملها ويتبع مصلحة الميكانيكا والكهربا ، مع المرور على المصرف القليوبي ووجد المجرى المائي نظيف وبحالة حسنة ، وكذلك المرور على مصرف بلبيس ووجه سيادته إلى الاهتمام بنظافة المصرف والعمل على تطهيره.


كما قام وكيل الوزارة ومرافقوه بتفقد مصرف بحر البقر وأشار عبد العظيم إلى كمية القمامة والمخلفات التي تم اخراجها من المصرف والتي تكبد ميزانية وزارة الري الكثير بالرغم من أن مسئولية تلك المخلفات تقع على المحليات، لافتا إلى ضرورة مساهمتها بشكل جدي لإيجاد حل جذري للحفاظ على المجرى المائي. 


واختتم الدكتور رجب عبد العظيم ومرافقوه جولتهم بالمرور على ترعة الاسماعيلية المجري المائي الرئيسي المغذي لإدارة ري الصالحية (زمام ٤٥٧ ألف فدان)، الذي وجد المجرى المائي نظيف وبحالة حسنة ، وفى نهاية الجولة وجه سيادته الشكر لجميع العاملين بالوزارة بمحافظة الشرقية وحثهم على بذل المزي من الجهد لضمان تحسين خدمات توصيل المياه للمزارعين والحفاظ على المجاري المائية من التلوث والتعديات والتصدي لظاهرة انتشار ورد النيل والحشائش المائية.