الفتح | "الكهرباء": محطة الحمراوين تصل قدرتها الاستيعابية لـ6 آلاف ميجا وات

"الكهرباء": محطة الحمراوين تصل قدرتها الاستيعابية لـ6 آلاف ميجا وات

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

قال الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، إن إنشاء محطة الحمراوين للكهرباء بالبحر الأحمر، يأتي في إطار السعى نحو تنويع مصادر الطاقة لتأمين التغذية الكهربائية، من خلال إدخال مصادر أخرى مثل الفحم النظيف والنووي والطاقات المتجددة، لافتًا إلى أنه يمكن استغلال الغاز الطبيعي الذي يستخدم حاليًا لإنتاج الكهرباء في صناعات أخرى تدعم الاقتصاد.


وأضاف "حمزة"، خلال مداخلة هاتفية مع فضائية "on live"، اليوم الأحد، أن توليد الكهرباء من الفحم النظيف سيتم لأول مرة، وبتكنولوجيا متوافقة مع البيئة، وهناك تنسيق بين وزارتي الكهرباء والبيئة للتوافق مع الإشتراطات البيئة المصرية، موضحًا أنه سيتم تنفيذ ميناء إستقبال للفحم بجانب المحطة به منطقة مغلقة لتخزين الفحم لضمان التوافق البيئي.


ونوه، إلى أن هذه المحطة تصل قدرتها الإستعابية لـ 6 آلاف ميجا وات، مشيرًا إلى أن فتح مظاريف إنشاء المحطة بمجلس الوزراء أمام الجميع دليل على الشفافية.


وتابع، أن توليد الكهرباء من الفحم منتشرة في العديد من دول العالم، والشركات المتقدمة في تحالفات لإنشاء المحطة شركات كبيرة جدًا وعالمية ومشهورة ولها باع كبير في مجال المحطات بصفة عام، ومحطات الفحم بصفة خاصة.


وأكد، أن وجود أكثر من بديل لإنتاج الطاقة يساهم في تأمين احتياجتنا من الطاقة.