الفتح | بالصور.. القاهرة تتأثر من سيول رأس غارب.. وعكارة النيل تصل الجيزة

بالصور.. القاهرة تتأثر من سيول رأس غارب.. وعكارة النيل تصل الجيزة

كتــبه : أحمد سعيد

أرشيفية

لم تتوقف أضرار موجة السيول التي ضربت مدينة رأس غارب بمحافظة البحر الأحمر وعدد من محافظات الصعيد، على أهالي المناطق المتضررة وحدهم، بل طالت أثار السيول أكثر من محافظة من محافظات الصعيد وصولا لمحافظتي القاهرة والجيزة.

 

وأصابت السيول مياه نهر النيل مما أدى إلى ارتفاع نسبة "العكاره" بصورة واضحة، وكانت محافظة قنا وبخاصة مركز دشنا أول المتضريين الجدد من عكارة مياه النيل.

 

وكما أشارت الإحصائيات والأرقام إلى أن خسائر المناطق التي ضربتها السيول وصلت إلى 11 حالة وفاة و11 حالة إصابة، فضلا عن خسارة مادية بلغت 55 مليون جنية، فإن الأرقام والإحصائيات تشير ايضا إلى أن نسبة العكاره في مياه نهر النيل بمركز دشنا وصلت لـ 300%، فيما لم تستطيع الحكومة فعل أي شيء سوى قطع المياه عن أهالي المركز.

 

واستمرت عكارة مياه نهر النيل حتى وصلت محافظات الجيزة والقاهرة  صبيحة اليوم الثلاثاء؛ وقد أعلنت محافظة الجيزة عن اتخاذ التدابير اللازمة ورفع حالة الطوارئ بمحطات مياه الشرب لمواجهة ارتفاع عكارة مياه النيل.

 

من جانبه، كشف عبد الأعلى محمد إمام وخطيب مسجد وأحد أهالي مركز دشنا بمحافظة قنا، أن مياه السيول القادمة من مناطق الضرر بمحافظة البحر الأحمر، أصابت مياه نهر النيل بنسبة عكارة شديدة منذ يوم السبت الماضي واستمرت لأكثر من يومين أو ثلاثة، مؤكدا أن الجهات المعنية بالمركز أعلنوا عن قطع المياه لحين انخفاض العكارة.

 

وقال "عبد الأعلى" في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، إن شركة مياه الشرب والصرف الصحي بمركز دشنا قررت قطع المياه عن المنازل بعد أن ارتفعت نسبة العكاره بالمياه، موضحا أن الشركة كانت تنبه على الأهالي قبل قطع المياه حتى يتمكن البعض من تخزين بعض المياه لاستخدامها في احتياجاتهم اليومية.

 

وأكد أن المياه تحسنت وأن العكارة انخفضت بشكل كبير، نظرا لأن التيار حمل المياه على مدى يومين نحو محافظات الصعيد الأخرى ومحافظات الوجه البحري.

 

هذا، وقد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورا ترصد ارتفاع عكارة مياه النيل بصورة مرتفعة جدا بمناطق المعادي وغيرها من مناطق القاهرة الكبرى.