الفتح | إفريقيا الوسطى ترشح شيخ الأزهر لجائزة "نوبل" للسلام

إفريقيا الوسطى ترشح شيخ الأزهر لجائزة "نوبل" للسلام

كتــبه : أحمد العجوز

الدكتور أحمد الطيب - شيخ الأزهر الشريف

طالبت القيادات الإسلامية بإفريقيا ترشيح الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر الشريف، لنيل جائزة نوبل للسلام، وذلك لجهوده في حقن دماء أبناء أفريقيا الوسطى والذين عانوا من ويلات حرب أهلية راح ضحيتها أكثر من عشرة آلاف من الأبرياء المدنيين، وهذا يجسد عظمة الدور الإنساني الكبير الذي يمارسه الأزهر على أرض الواقع في كافة أنحاء المعمورة، مما جعل أنظار الإنسانية تتجه صوبه لتحقيق أمالها في السلام المنشود.

عبّر وزير خارجية أفريقيا الوسطى شارل أرمل دوبان، عن امتنانه للأزهر الشريف تحت قيادة إمامه الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، لرسالته السامية في خدمة الإنسانية كلها بغض النظر عن الدين والجنس واللون واللغة مما جعله جسرا للسلام العالمي ورمزا للضمير الإنساني الحي.