الفتح | الصياد فى مؤتمر "الصحفيين": قلة الحضور تعكس ما يعيشه الوسط الصحفي

الصياد فى مؤتمر "الصحفيين": قلة الحضور تعكس ما يعيشه الوسط الصحفي

كتــبه : مصعب فرج

الكاتب أيمن الصياد

استنكر الكاتب أيمن الصياد قلة الحضور، فى اليوم الثانى للمؤتمر العام الخامس للصحفيين، أمس، بعنوان "نحو البيئة التشريعية جديدة".

وقال الصياد، فى إدارته لجلسة "الصحافة والحرية وقت الإرهاب"، فى نقابة الصحفيين: "عزوف الصحفيين عن الحضور يعكس ما نعيشه الآن، والصحافة بنت المجتمع، وكل ما فيها من أمراض فهو من المجتمع، وهذا أمر طبيعى وصحى".


وأوضح الصياد، أن حالة الانسحاب من الاهتمام العام موجودة عقب ما جرى من إحباطات متوالية، متابعا: "الناس زهقت، ولم يعد لديها طول بال بعد ما سمعت كلاما لم ينفذ، ولا يوجد على الأرض عائد منه"، مؤكدا وجود الإرهاب: "طالما هناك دماء تسيل، بغض النظر عمن أسيلت دماؤهم".


يذكر أن الجلسة لم تشهد، من أعضاء مجلس النقابة، سوى حضور مقرر لجنة الحريات خالد البلشى، فيما طالب مدير تحرير أخبار اليوم رفعت فياض، بوضع استراتيجية عامة حول تناول أخبار الإرهاب بحيث» لا نهول ولا نهون فيما ينشر حول تلك الجماعات، فضلاً عن إبراز الاضرار الناجمة عن الإرهاب وتأثيرها على المواطن والاقتصاد جراء أحداث العنف والتروى وعدم التعجل فى الاخبار الخاصة بهم".


من جهته قال الكاتب الصحفى حسين عبدالرازق: "بعد 25 يناير و30 يونيو واجهت مصر موجة إرهابية تختلف عن سابقتها فى تسعينيات القرن الماضى، حيث الإرهاب الحالى يتلقى دعما دوليا بالسلاح ودعما سياسيا وإعلاميا عالميا".